بناء على ما قرره مجلس الوزراء اليوم أصدرت وزارة التربية قراراً حددت بموجبه الـ 21 من شهر حزيران القادم موعداً لإجراء امتحانات شهادتي التعليم الأساسي والثانوية لدورة امتحانية واحدة.

وتضمن قرار الوزارة الذي تلقت سانا نسخة منه اليوم إلغاء الدورة التكميلية وذلك في حال عدم ظهور أية متغيرات تتعلق بفيروس كورونا تستدعي تعديل موعد الامتحان.

وأشارت الوزارة إلى أنه ستتم زيادة الأسئلة الاختيارية للطلاب في كل مادة امتحانية وزيادة المدة الزمنية الفاصلة بين مادة وأخرى لافتة إلى حصر امتحان الشهادتين بالدروس التي تلقاها الطلاب منذ بداية العام الدراسي وحتى بدء تعليق الدوام في الرابع عشر من شهر آذار الماضي.

وبينت الوزارة أنه سيتم اعتماد المعايير التي وضعتها لإجراء الامتحانات من خلال تشكيل لجنة مركزية في كل محافظة بإشراف المحافظين وعضوية مديري التربية والصحة وممثل عن قيادة الشرطة لتأمين سبل الوقاية الصحية الكاملة بما يحفظ صحة أبنائنا الطلبة ويضمن التباعد المكاني بينهم من خلال زيادة عدد المراكز الامتحانية على أن يتم إجراء تعقيم للمراكز الامتحانية جميعها قبل تقديم أي مادة بشكل دوري.

وأكدت الوزارة أنه سيوجد في مركز كل منطقة سيارة إسعاف وكادر طبي أثناء سير العملية الامتحانية للتعامل مع أي حالات طارئة إن وجدت.

وكان مجلس الوزراء حدد اليوم تاريخ الـ 21 من شهر حزيران القادم موعداً لإجراء امتحانات شهادتي التعليم الأساسي والثانوية لدورة امتحانية واحدة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث