طلبت وزارة التربية من مديرياتها في المحافظات كافة إقامة دورة تدريبية محلية تستهدف معلمي الحلقة الأولى من التعليم الأساسي ومدرسي مدارس المتفوقين لمن لم يتبعوا الدورة سابقا إضافة إلى مدرسي مدرسة أبناء الشهداء في دمشق

,بهدف تأهيلهم لاستخدام تطبيقات التقانة في عملية التعليم والتعلم وتعريفهم بالمفاهيم التربوية والتعليمية التي تتناسب وبيئات التعلم المطورة والحديثة وإكسابهم المهارات الأساسية اللازمة لاستخدام وتوظيف التقانة لأغراض التعلم والتعليم وتطوير مهارات الأداء لديهم والذي يأتي استكمالا لموضوع تدريب المدرسين والمعلمين والمدرسين المساعدين على المناهج المطورة التي أكدت تنفيذ منهجية الخطة الدرسية لجميع المقررات باستراتيجيات حل المشكلات والتعلم التعاوني مع استراتيجيات التعلم الذاتي والاستكشاف بهدف رفع مهارات التفكير لدى الطلاب مع مراعاة البيئة الصفية وكيفية بناء الاختبارات التحصيلية التي تقيس مهارات التفكير المختلفة.

وتنفذ الدورة التدريبية على مرحلتين، الأولى خلال الفترة من 21 الجاري ولغاية الأول من تموز، إذ يتم تدريب المجموعات التدريبية التي لا تملك أي مهارات باستثمار الحاسوب والثانية خلال الفترة بين 17/8 ولغاية 27 /8/2014 ويتم تدريب المجموعات لمن أنهى التدريب في المرحلة الأولى ولمن يملك مهارات عامة باستثمار الحاسوب من المدرسين والمعلمين والمدرسين المساعدين.

ويخضع جميع المتدربين الذين انتهوا من المرحلة الثانية إلى الاختبار بشقيه النظري المؤتمت والتطبيقي العملي ,علما بأن الاختبار التطبيقي ينحصر بالتطبيق العملي داخل الغرف الصفية خلال الفصلين الدراسيين للعام الدراسي 2014/2015م,حيث سيقدم كل متدرب أربع خطط لدروس منفذة تقيّم من قبل المشرف أثناء حضوره إلى جانب طلاب الصف عند التنفيذ (خطتان في كل فصل) ومحصلة درجات التقدير للدروس المخططة الأربعة ستكون بمنزلة علامة العملي للمتدرب من 40 درجة ,بينما علامة الامتحان النظري المؤتمت 60 درجة وهو امتحان مركزي وموعده في الشهر التاسع من العام 2015.

المصدر- تشرين

أضف تعليق


كود امني
تحديث