الوحدة:

فستان جديد يتحول إلى الشكل الشفاف تماماً، بمجرد شعور المرأة بالخجل.

فستان Intimacy 2.0، والذي تم تصنيعه بواسطة ستوديو هولندي، يتحول إلى الشفاف بمجرد التقاط لشعور الخجل أو الإثارة من جسد من ترتديه، حيث يحتوي فستان على مستشعرات غير مرئية ضمن نسيجه، ترصد التغييرات التي تحدث في الجسم، مثل زيادة النبض، ودرجة الحرارة.

وكما أوردت جريدة الـ"ديلي ميل" البريطانية، فإن الإرتفاع في درجة حرارة الجسم، أو زيادة النبض، يتم التقاطها عن طريق المستشعرات البسيطة، ليتحول الفستان إلى الشكل الشفاف تماماً، مما يعني أن لحظات الإثارة، والخوف والفزع والقلق، ربما تتسبب في الكشف عن أكثر مما ينتوي من يرتدي الفستان.

وعلّق مبتكر الفستان بقوله أن الفستان يستكشف الارتباط بين الحميمية وبين التكنولوجيا، حيث يتم استخدام التكنولوجيا هنا لخلق ارتباط على مستوى التعامل مع البشر الآخرين.

حالياً يأتي هذا الفستان بطول واحد، 101 سنتيمتر، وهناك العديد من المقاسات المختلفة، ويعتقد مصممه أنه عما قريب سيمكن ارتداؤه في الشارع.

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث