حصد الفيلم السوري القصير “نهري.. بحري” للمخرج المهند كلثوم وسيناريو سامر محمد اسماعيل جائزة أفضل إخراج ” في مهرجان النور السينمائي الدولي بالدار البيضاء بدورته الثالثة بالمغرب وهو من إنتاج المؤسسة

13  سيدة من المحترفات بالأعمال والمشغولات اليدوية جمعهن شغفهن بالفن لتأسيس معرض بيت الحرف الدائم بالسويداء للتعريف بمنتوجاتهن المتنوعة.

أعمال فنية ويدوية متنوعة من إكسسوارات ومطرزات صوفية

الموسيقي والمعلم الراحل قاسم خليفة الذي غيبه الموت في آب الفائت تربى على يديه عشرات المواهب رفدت الحركة الموسيقية على مستوى ريف دمشق وسورية وذاع صيتها داخل البلاد وخارجها.

وضمن فعاليات

مشهد ثقافي متكامل يعكس التنوع الثقافي والفكري السوري عملت وزارة الثقافة على تقديمه للجمهور ضمن فعاليات يوم الثقافة الذي تحتفل به الوزارة في مثل هذا اليوم سنويا بمناسبة مرور إحدى وستين عاما على

لم يكن الفنان التشكيلي الراحل غازي الخالدي مجرد فنان عابر على الحركة التشكيلية السورية والعربية فحسب بل كان قامة عالية استطاع الوصول إلى العالمية من خلال تاريخه الطويل مع الريشة واللون حتى أقيم له

تحت شعار “الثقافة…ذاكرة وطن” انطلقت اليوم فعاليات الملتقى الأول للفن التشكيلي في حديقة النبلاء بمدينة دير الزور ما يعكس صورة حقيقية عن حالة التعافي وعودة الحياة الطبيعية إلى المدينة المحررة من

 

 

السويداء-سانا

لوحات فنية ترجمت مواهب وآفاق الإبداع لدى الأطفال احتضنها المركز الثقافي العربي بمدينة السويداء تحت عنوان “حالات لونية روحية”.

وضم المعرض الذي جمع

 

قدم البيت العربي للموسيقا والفنون عرضه المسرحي (تانغو) والذي جاء على شكل حوارية حمل في جملة طياته تناقضات يعيشها المجتمع السوري وتحديدا شريحة المرأة.

العرض الذي استضافه المركز