انتخب أعضاء المؤتمر العام الانتخابي الأول لنقابة الفنانين في سورية اليوم أعضاء المجلس المركزي للنقابة الأحد عشر.

وأظهرت نتائج الانتخابات التي جرت في قاعة السابع من نيسان بفرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي بعد فرز الأصوات فوز الفنانين حسب الترتيب: /نزيه أسعد وزهير رمضان وعبد الله بيطار وعماد جلول وهادي بقدونس وكمال حريري وميرفت رافع وريم عبد العزيز وأسعد عيد وأسامة السلطان ونبيل أبو الشامات/.

الفنان زهير رمضان لفت إلى أن المجلس سيركز في الدورة القادمة على صناعة إنجازات للفن وللفنانين في سورية “ولا سيما أنهم صورة بلدهم في الداخل والخارج”.

وأشار المايسترو نزيه أسعد إلى سعيه مع زملائه لتحسين الحالة العامة والجماعية الفنية موسيقياً ودرامياً ومسرحياً وباقي الفنون، بينما تحدث الموسيقي هادي بقدونس عن العديد من المشروعات الجديدة التي ستعمل النقابة على تنفيذها كرفع سقف التقاعد للفنانين وإطلاق استثمارات جديدة وغيرها.

مدير مديرية المسارح عماد جلول عبر عن أهمية العمل يداً واحدة مع جميع الفنانين للاستمرار بتطوير النقابة وتحسين العمل بمجالات المسرح والموسيقا والدراما وغيرها.

الفنانة ريم عبد العزيز شددت على ضرورة استمرارية العمل بالمشروعات التي قدمتها النقابة خلال الدورة الماضية والعمل على تطويرها من خلال العمل أسرة واحدة تليق بمكانة سورية الكبيرة.

حضر الانتخاب عضو القيادة المركزية لحزب البعث رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الدكتور مهدي دخل الله وحسام الدين السمان أمين فرع دمشق لحزب البعث.

المصدر : سانا