إيماناً بدور الفن بإغناء ثقافة الشعوب انطلقت على مسرح المركز الثقافي العربي بالسويداء اليوم فعاليات ملتقى سعيد حمزة للفن التشكيلي بمشاركة تسعة فنانين من أجيال مختلفة.

الملتقى الذي يقام ضمن فعاليات يوم الثقافة الذي تقيمه وزارة الثقافة تحت عنوان “الثقافة ذاكرة وطن” تحدث عنه مدير ثقافة السويداء باسل الحناوي بأنه مساهمة بدعم الحركة الفنية التشكيلية ونشر ثقافة الفن البصري الجميل وتعزيز المكانة المهمة للفن في الموروث الإنساني والثقافي والحضاري.

فيما لفت رئيس فرع اتحاد الفنانين التشكيليين بالسويداء الفنان التشكيلي حمد عزام إلى أن الملتقى يتيح المجال أمام الفنانين الذين ينتمون لأجيال مختلفة ومدارس فنية متنوعة لتبادل الخبرات والاستفادة من تجاربهم الفنية ما يسهم بتقديم رؤى فنية جديدة تواكب الحركة الثقافية في المحافظة.

بينما أوضح عميد كلية الفنون الجميلة بالسويداء الدكتور غسان عبود أهمية الملتقيات في الاحتكاك بين الفنانين وتطوير المعارف بما يرتقي بالحركة الفنية التشكيلية.

الفنان التشكيلي جمال العباس لفت إلى ضرورة تعريف الأجيال بالفنانين الذين كان لهم أثر في الحركة التشكيلية مثل الفنان التشكيلي الراحل سعيد حمزة الذي يحمل الملتقى اسمه والذي جمع بين الرسم المتقن ودقة التشريح بتقانة تشكيلية ومؤثرات جمالية.

في حين أشار كل من الفنانين التشكيليين المشاركين في الملتقى فرزان شرف وريم أبو عسلي وغسان عزي إلى أن مشاركتهم فرصة للاطلاع على تجارب الآخرين وتقديم نتاج يبرز تطور تجربتهم الفنية.

ويختتم الملتقى الخميس القادم بمعرض يضم الأعمال المنجزة خلاله.

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث