استمتع جمهور دار الأسد للثقافة والفنون بالأمسية الغنائية التي أحيتها امس المغنية اللبنانية الشابة كارلا شمعون بمرافقة أوركسترا أورفيوس بقيادة المايسترو أندريه المعلولي في مسرح الأوبرا حيث أدت عدة أغان رومنسية ووجدانية تحتاج لإمكانات صوتية غير عادية إلى جانب الإحساس الكبير بالكلمة واللحن.

الحفل انطلق بافتتاحية موسيقية من ألحان وتوزيع وارطان أكوبيان تضمنت مقاطع من موسيقا الأغاني التي تضمنها برنامج الأمسية والذي تم اختياره بعناية وتوزيع أغانيه أوركستراليا ليتنوع بين الأغاني الخاصة بكارلا مثل “غابت الشمس” و”إذا البكرا” و”أجمل شي” و”وين الطريق” والأغاني القديمة المميزة مثل “حلوة يا بلدي” للراحلة داليدا و”خدني معك” للراحلة سلوى قطريب و”بلا ولا شي” و”كيفك أنت” لزياد الرحباني و”عاشقة الورد” للراحل زكي ناصيف بالإضافة إلى ألفيس برسلي وأخرى لباتريسيا كاس.

الجديد في الأمسية كان مصاحبة الأداء الغنائي والموسيقي رؤية بصرية توزعت على شاشة عملاقة في صدر المسرح مع أجواء خاصة بالضوء على شاشات صغيرة ما أغنى الحالة الحسية لدى الجمهور ليتفاعل مع الأمسية ويستمتع بما قدمته كارلا مع عازفي الأوركسترا.

وعن الأمسية قال المايسترو المعلولي مدير عام دار الأسد في تصريح لـ سانا: “سورية منذ القدم مصدر الرسائل الثقافية والحضارية وأهم المغنيين العرب أخذوا طريق النجومية من خلالها ونحن في دار الأوبرا نتلقى العديد من الطلبات من فنانين عالميين يريدون أن يأتوا ويغنوا في سورية لينقلوا رسائل السلام للعالم منها”.

وتابع المايسترو المعلولي: “تتمتع المغنية كارلا بصوت ذي امكانات مهمة وهي تغني بطريقة صحيحة وأردنا في هذه الأمسية أن تكون لها خصوصية من خلال دمج الأوركسترا السيمفونية مع باند جاز والعزف سوية بالإضافة إلى وجود رؤية بصرية مصاحبة للأداء الموسيقي والغنائي”.

تشكلت أوركسترا أورفيوس عام 2004 من قبل المايسترو المعلولي لتكون فرقة احترافية عالية المستوى تقدم الموسيقا العالمية بشكل محبب وبسيط وسلس وقدمت الكثير من الأمسيات والحفلات في سورية ولبنان وتضم حاليا 30 عازفا وعازفة من ذوي الخبرة العالية.

المايسترو أندريه المعلولي ولد في بوخارست عام 1974 درس الموسيقا في معهد صلحي الوادي صغيرا ثم في المعهد العالي وتخرج منه بتفوق واوفد إلى فرنسا ليدرس في المعهد الوطني في باريس وهو حاصل على شهادة ماجستير تأهيل وتخصص في الموسيقا من جامعة دمشق وعمل مع فرق أوركسترالية خارج سورية بالإضافة إلى توليه قيادة الفرقة السيمفونية الوطنية السورية عام 1999 وشغل منصب عميد المعهد العالي للموسيقا بين عامي 2014 و2019.

المغنية كارلا شمعون من بيروت وتغني بثلاث لغات هي العربية والفرنسية والإنكليزية وتدرس حاليا الموسيقا والغناء في براغ في رصيدها حفلات موسيقية منفردة عدة ولديها ألبوم غنائي خاص بعنوان أجمل شي أطلقته عام 2018.

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث