ذكر خالد المطورة رئيس رابطة المركز الشرقي الفلاحية أن عمليات تسويق واستلام الأقماح من الفلاحين مستمرة وبوتيرة جيدة , ووصلت الكميات المسلمة من الأقماح لمركز الصوامع بحمص إلى 2360 طناً إضافة لـ1202 طن لمركز المشرفة مشيراً إلى أن كل الجمعيات التابعة لمجال عمل الرابطة التي يقوم فلاحوها بزراعة القمح يسلمون كامل محصولهم إلى مراكز التسويق مؤكداً أن عمليات الاستلام تتم بشكل دقيق وفيه الكثير من التسهيلات للفلاحين وأهمها توزيع مادة المازوت للجرارات الزراعية والشاحنات التي تنقل الحبوب إلى مراكز التسويق و توزيع المازوت للحصادات بعد التدقيق واتخاذ كل الاجراءات اللازمة للتأكد من إتماما عملها المطلوب , و أكد المطورة أن إعادة فتح ساقية الري كان له الأثر الإيجابي الكبير في عودة مساحات كبيرة من الأراضي للإنتاج الزراعي.