تشكل صناعة الخميرة واحدة من أهم الصناعات الغذائية في سورية باعتبارها مادة أساسية في صناعة الخبز وعلى مدى السنوات السابقة للأزمة كانت معامل الخميرة التابعة للمؤسسة العامة للسكر هي المورد الأساسي لهذه المادة لكل الأفران العاملة ما أسهم في استقرار عملية توفير المادة  في معامل حلب وحمص وحرستا وشبعا بإجمالي 115 طنا يوميا ونتيجة الأزمة والتخريب الذي طال منشآت المؤسسة بقي معمل واحد بالخدمة في شركة سكر حمص.

وأوضح المهندس عبدو المحمود مدير شركة سكر حمص أن معمل الخميرة مستمر بالعمل بكامل طاقته الإنتاجية حيث بلغت الكميات المنتجة من الخميرة الطرية خلال الربع الأول من هذا العام حوالي 1632 طن وهي تغطي حاجة المحافظات الأربع التي تستجر هذه المادة من الشركة وهي حمص وحماة واللاذقية وطرطوس ، مشيراً إلى أن الشركة تقوم بشكل دائم بالإعلان لشراء المادة الأولية لصناعة الخميرة .

الجدير ذكره أن المؤسسة العامة للسكر قامت باستيراد كميات من الخميرة الجافة تقدر سنوياً بنحو 3800 طن منذ العام 2012 ولغاية عام 2016 وتوزيعها على الأفران ومنذ العام 2017 بدأت الشركة العامة للمخابز تستورد هذه المادة لسد احتياجاتها.

linkedin sharing button