تقدم للاختبار الكتابي /2376/ متقدما منهم /69/ من ذوي الشهداء لمسابقة انتقاء /15000/ معلما ومعلمة ممن لديهم 500 يوم خدمة أو أكثر لتعيينهم بوظيفة معلم من الفئة الثانية.

واستمع مدير التربية إبراهيم ماسو خلال تفقده لعدد من المراكز الامتحانية الى عدد من المتسابقين حول واقع الأسئلة ومستواها موجها بضرورة الانتباه وتوخي الدقة في اختيار الإجابة الصحيحة.

كما بين ماسو أن إجراء مسابقة لتثبيت الوكلاء خطوة رائدة لوزارة التربية ودليل واضح أن الدولة السورية تحدت ظروف الحرب الإرهابية و آمنت بضرورة تحسين وضع المعلمين الوكلاء الذين مضى على عملهم أكثر من عشرين عاما، مشيرا إلى أن هذه المسابقة تساهم في تحقيق توطين التعليم والحفاظ على استقرار العملية التربوية والتعليمية في المحافظة، مضيفا أنه تم توزيع المتسابقين على /10/مراكز امتحانية بحسب المناطق التوجيهية متمنيا النجاح والتوفيق للجميع.

و ذكر المتقدم عبد الله سلمو أن المسابقة أعطتنا فرصة بعدما فقدنا الأمل في التعيين. وعن مستوى الأسئلة قال المتقدم معن طراف أن الأسئلة سهلة و نموذجية إلا أن أسئلة الرياضيات كانت متوسطة الصعوبة.

وأوضحت المتقدمة سمر علي من ذوي الشهداء أن المسابقة توجت حلمهم في التعليم.