مع قرب انتهاء موعد توزيع الدفعة الأولى من المازوت المنزلي للأسر المستحقة في أحياء حلب وفق البطاقة الذكية ، ما زالت بعض الأحياء تنتظر الفرج واستكمال التوزيع لجميع المواطنين كما هو الحال في حي حلب الجديدة جنوبي الذي بلغت نسبة التوزيع فيه نحو 80% وهي النسبة الفعلية على أرض الواقع وذلك حسب مختار الحي أحمد حلبي ، مضيفاً أن النسبة النظرية هي 93% إلا أنها تناقصت على أرض الواقع بسبب وجود عدد من المساكن التي تضم عائلتين كأخ مقيم مع ذويه أو ابن مقيم مع أهله .

وبيّن الحلبي أنه يتم استلام حوالي 25 ألف ليتر مازوت كل يومين ويتم توزيعها على العائلات لتصبح كمية المازوت المنزلي الموزعة منذ بدء عملية توزيع المرحلة الأولى حوالي 658 ألف ليتر .

يذكر أنه تم البدء بتوزيع كمية 100 ليتر لكل عائلة وفق البطاقة الذكية منذ بداية الشهر العاشر والتي من المفترض أن تنتهي وحسب كلام المعنيين مع نهاية العام الحالي بعد أيام قليلة ، إلا أنه على أرض الواقع ورغم انتهاء عملية التوزيع في عدد من الأحياء تبقى عدد آخر من الأحياء لم يحقق تسب الإنجاز كحي حلب الجديدة جنوبي .